قالت ليلى

ر.س25.00

قصة تحكي عن التنمر من الطرف الثالث (لا المتنمر ولا المُتنمَّر عليه).. الطرف السلبي الذي يرى ويحضر التنمر..

وبسكوته يُعين المُتنمر على تنمره..

الفئة العمرية +7

نص عفراء نادر حتاحت

رسوم رشا المالكي.

التصنيف: