دمشق صورٌ من جمالها وعبر من نضالها -غلاف-.

ر.س36.80

مقالات عن دمشق نشرت فصول متفرقة منه في “الرسالة” وسواها من المجلات في الثلاثينيات والأربعينيات، فمن لا يعرف دمشق تعرّف بقراءة هذا الكتاب إليها، ومن عرفها زادته معرفةً بها.
– غلاف-.